مواجع الشتات، عبدالكريم ناصيف

  • 4USD
وجدتها ، قلعة الشقيف، هتف باقر فرحا وكأنه طفل وجد لعبته الضائعة. مرحى !! أرخميدس !! هتف أبو الليل وقد جحظت عيناه قليلا،ألم تجد أسهل منها هدفا اسرائيليا نضربه؟ الأ يقول المثل ؟ علق شوقي هازا رأسه، من كبر الحجر ما ضرب، وباقر بارع دائما في اختيار الحجر الكبير كيلا يضرب. بل سأضرب. رد باقر بمزيج من حماسة وغضب. أجل، ستضرب لكن رأسك بالحائط، قاطعه يسار وهو يقهقه قهقهة مجلجلة كتلك التي اعتاد سماعها منه معسكر الحاصباني. مائة وبضعة عشر فدائيا كانوا في المعسكر.ومع ذلك كان معسكر الحاصباني مقيما لا يتزعزع. ملاجئه في باطن الأرض تنظر بعين السخرية إلى الطائرات الاسرائيلية وهي تشرق و تغرب مرسلة حجارتها التي من سجيل وكل ظنها أنها ستترك كعبة عبد المطلب خرابا يباب،لكن كعبة عبد المطلب ظلت راسخة الأركان لا تخشى طير الأبابيل ولا تؤثر فيها الحجارة من سجيل، وينفض المعسكر ريشة إثر كل قصف مزيلا عنه آثار الغبار و الحجارة مستعيدا نشاطه وحياته، وكأن شيئا لم يكن.

معلومات المنتج

  • الفئة : BN0544
  • حالة التوفر : متوفر

تفاصيل الكتاب

  • - نوع الكتاب: رواية
    - تاريخ النشر: 2001
    - دار النشر: وزارة الثقافة السورية
    - المؤلف: عبدالكريم ناصيف
    - عدد الصفحات: 613

عن المؤلف

  • عبدالكريم ناصيف كاتب وأديب سوري مولود سنة 1939 في مدينة سلمية بسوريا. تلقى تعليمه في حمص ثم طرطوس وتخرج في جامعة دمشق حاملاً الإجازة في اللغة الإنجليزية. عمل مدرساً وموظفاً ورئيساً لتحرير مجلة المعرفة، عُني بالرواية والترجمة. إضافة إلى المسرح والدراما التلفزيونية.